تطور أول محور صناعي في الـ ITF الاقليم العربي في تسارع بعد ان تم عقد الاجتماع الاستراتيجي الثاني في الجزائر.

لقد حضر هذا الاجتماع كل من الفدراليات الأربعة والذين يمثلون العمال في الموانئ والسكك الحديدية والنقل والنفط والغاز والكيمياء الشهر الماضي.

اطلع المشاركين على مضمون المواد التدريبية حول التنظيم والمفاوضات الجماعية والتي سوف يعتمدها العديد من القائمين على مشروع المحاور الصناعية للتدريب في المستقبل.

تم التركيز على طرق انخراط فئة الشباب والمرأة في أدوار قيادية في البرنامج، كما سلط الضوء على موضوع زيادة التشبيك مع النقابات الأخرى التي تقوم على تطوير المحاور الصناعية تحت مظلة برنامج الـITF / واتحاد الصناعات.

قال الأمين العام للفدرالية الوطنية لعمال الموانئ لزهاري عجابي “كنا في السابق متعطشين للتدريبات والتطوير اما الأن وبفضل العمل الذي يقوم به برنامج المحاور الصناعية فان التدريب يطبق بطريقة عملية ونحن ملتزمين بهذا البرنامج”.

وأضاف الأمين العام للفدرالية الوطنية لعمال البترول والغاز والكيمياء طواهرية حمو ” التركيز على العمل النقابي والقوة النقابية مهم جدا لضمان الاستقرار في مكان العمل وللحفاظ على الحقوق الأساسية للعمال”.

سوف يعقد الاجتماع القادم في شهر نوفمبر لمناقشة مواد تدريبية أخرى ولوضع خطة عمل لمشروع المحاور الصناعية.

Advertisements